الخوف من إجراء عملية تكميم المعدة أو جراحات السمنة بشكل عام يأتي نتيجة وفاة بعض المشاهير في السابق بسبب مثل هذه العمليات، فهل من المتوقع حتى الآن حدوث مثل هذه المخاطر التي من أهمها الوفاة؟ وما هي نسبة نجاح عملية تكميم المعدة؟ هذا ما سنجيب عليه في السطور التالية من هذا المقال.

تعريف عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة بالمنظار هي إحدى جراحات السمنة التي يتم الخضوع لها بهدف التخلص من الوزن الزائد في الجسم، والذي طالما ما يتسبب في مشاكل نفسية وجسدية واجتماعية.

وخلال العملية يقوم الطبيب بقص 70 % من حجم المعدة، ومن ضمنها الجزء المسؤول عن إفراز هرمونات الجوع، مما يجعل حجم المعدة أصغر بكثير مما كانت عليه من قبل، ويشعر الشخص بالشبع عند تناول كميات محدودة من الطعام، وهو ما يجعله يخسر وزنه الزائد بسهولة.

وتناسب عملية تكميم المعدة مرضى السمنة المفرطة، أي ما يزيد مؤشر كتلة أجسامهم عن 35 BMI، أو يزيد وزنهم عن المعدل الطبيعي بمقدار 30 كيلو جرامًا فأكثر.

كيف تستعد لـ عملية تكميم المعدة؟

الخضوع لعملية تكميم المعدة ضمن تجارب عملية تكميم المعدة يتطلب الاستعداد لها جيدًا عن طريق اتباع بعض التعليمات، وهي:

  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة ومحاولة السير على نظام غذائي صحي قبل العملية بفترة لا تقل عن أسبوع.
  • التوقف عن التدخين بمدة كافية قبل العملية.
  • التوقف عن تناول أدوية السيولة بإشراف الطبيب.
  • عمل فحوصات طبية للكشف عن أي أمراض يمكن أن تمنع الشخص من الخضوع للعملية.
  • الصيام عن الطعام والشراب قبل العملية بمدة لا تقل عن 8 ساعات.

ما هو المتوقع بعد عملية تكميم المعدة؟

نسبة نجاح عملية تكميم المعدة تتوقف على اتباع بعض التعليمات الهامة، أهمها:

  • ممارسة الأنشطة البدنية دوريًا.
  • تقليل الحلويات والسكريات.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يصفها الطبيب.
  • شرب المياه بكميات كبيرة لم يعد اختيارًا، بل هو أمر ضروري.
  • تقسيم الوجبات وعدم تناول كميات كبيرة من الطعام في الوجبة الواحدة.
  • السير على نظام غذائي يضعه طبيب التغذية، والذي يحتوي على المكونات التي يحتاجها الجسم بما يتناسب مع الحجم الجديد للمعدة.

ويؤكد الدكتور هادي الأسمر افضل دكتور تكميم في مصر، أن العملية لها بعض الآثار الجانبية البسيطة التي يشعر بها المريض، وهي ألم بسيط في البطن مع احتمالية تهيج الجلد وظهور تورمات، لكنها أمور طبيعية لا تدعو للقلق، وسيتخلص منها المريض بمرور الوقت وتنفيذ التعليمات.

ما هي نسبة نجاح عملية تكميم المعدة؟

نسبة نجاح عملية تكميم المعدة بحسب الأبحاث العلمية التي أجريت في هذا الشأن تخطت الـ 90 %، فأغلب المرضى الذين خضعوا لهذه الجراحة أبدوا رضاهم التام عن نتائج العملية، بينما القليل ممن خضعوا لها لم يحققوا النتائج المرضية بالنسبة لهم، إما بسبب اختيار طبيب لا يتمتع بالمهارة الكفاية، أو عدم تنفيذ التعليمات بعد العملية.

هل تتوقف نسبة نجاح عملية تكميم المعدة على جراح السمنة؟

جراح السمنة له عامل مهم في تحديد نسبة نجاح عملية تكميم المعدة ضمن انواع جراحات السمنة المتعددة، لذلك لا بد من اختياره بعناية كبيرة وأن يتمتع بالمواصفات التالية:

  • يستعمل أفضل الأدوات وأحدث التقنيات.
  • أجرى العديد من عمليات تكميم المعدة الناجحة.
  • على دراية تامة بأحدث ما توصل إليه العلم في هذا الشأن.
  • يتعامل مع أفضل المراكز والمستشفيات التي بها جميع الإمكانيات اللازمة.
  • يداوم على حضور الندوات العلمية في مجال جراحات السمنة لمعرفة كل جديد.
  • حاصل على شهادات علمية في مجال تكميم المعدة بشكل خاص وجراحات السمنة بشكل عام.

لا يوجد من هو أفضل من الدكتور هادي الأسمر -استشاري الجراحات العامة- لإجراء عملية تكميم المعدة، فلا تتردد بالاتصال به على الأرقام الموجودة على موقعنا لحجز موعد.